مجلس الفيدرالية الروسي: المصدر الوحيد للسيادة في روسيا هو شعبها

موسكو-سانا

أكد مجلس الفيدرالية الروسي أن منظمة الأمن والتعاون في أوروبا تشارك في المشروع الأمريكي لاحتواء روسيا حين ترفض إرسال مراقبين للانتخابات الروسية.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” عن رئيس لجنة حماية سيادة الدولة في مجلس الفيدرالية أندريه كليموف قوله اليوم: إن “رفض إرسال مراقبين للانتخابات الروسية يهدف إلى إثارة فضيحة مصطنعة حول الانتخابات من أجل التشكيك في شرعيتها فيما بعد” مشدداً على أن “المصدر الوحيد للسيادة في روسيا هو شعبها وليس أي هيكل أجنبي ووفقاً لقانونها ستحدد لجنة الانتخابات المركزية الروسية نتائج التصويت”.

وكانت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا أعلنت مؤخراً أنها لن ترسل مراقبين لمواكبة انتخابات مجلس الدوما الروسي المقرر إجراؤها في أيلول المقبل فيما أعربت وزارة الخارجية الروسية أمس عن أسف موسكو لقرار المنظمة.

وستجري الانتخابات القادمة في روسيا على مستويات مختلفة بما فيها البرلمانية من الـ 17 إلى الـ 19 من أيلول المقبل.

انظر ايضاً

زاخاروفا: الولايات المتحدة فشلت في تشويه سمعة النظام الانتخابي في روسيا

موسكو-سانا أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا فشل الولايات المتحدة في تشويه سمعة …