طهران: المحادثات النووية حققت تقدماً رغم خلافات في بعض القضايا

طهران-سانا

أكد المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي أن الأطراف المشاركة في محادثات فيينا بشأن الاتفاق النووي توصلت إلى تفاهمات مشتركة في الكثير من المواضيع برغم وجود خلافات حول بعض القضايا مشدداً على أن بلاده لن تقبل أي اتفاق لا يحقق مصلحتها.

وقال ربيعي خلال مؤتمره الصحفي الأسبوعي اليوم: “إن الأمر البديهي في هذه المفاوضات هو أن إيران لن تقبل أي اتفاق لا يحقق مصالح الشعب الإيراني كما أنها تطالب بأن تقوم أمريكا أولاً برفع الحظر عن إيران ويتم ثانياً اختبار صدق هذا الإجراء وبعد ذلك ستوقف إيران خطواتها التي اتخذتها رداً على خروج أمريكا من الاتفاق وعدم التزام الأطراف الأوروبية بتعهداتها”.

وأكد ربيعي إيمان إيران الراسخ بضرورة التعايش السلمي مع دول الجوار لتحقيق الأمن والسلام الداخلي موضحاً أن طهران ترى أن الحوار هو السبيل الملائم لحل الخلافات.

وانطلقت في العاصمة النمساوية فيينا في الثاني عشر من الشهر الماضي أعمال الجولة السادسة من مفاوضات إحياء الاتفاق النووي بين إيران ومجموعة أربعة زائد واحد والتي تندرج في إطار اجتماعات اللجنة المشتركة للاتفاق النووي الهادفة إلى عودة الولايات المتحدة إليه وضمان التنفيذ الكامل والفعال له.

انظر ايضاً

إيران: مفاوضات فيينا متواصلة ونتطلع إلى اتفاق قوي ودائم

طهران-سانا أعلن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان أن مفاوضات فيينا لإحياء الاتفاق النووي …