الشريط الأخباري

اللجنة الوزارية تطلع على عدد من المشاريع الخدمية في محافظة حمص

حمص-سانا

اطلعت اللجنة الوزارية المكلفة تتبع نسب تنفيذ المشروعات الخدمية في محافظة حمص على واقع العمل في عدد من المشروعات الخدمية بالمحافظة.

وشملت الجولة مجمع المدارس ومجلس المدينة والمنطقة الحرفية في القصير وقناة الري ج3 في ربلة وسوق المنتجات الريفية بحي الادخار ومشفى جامعة البعث ومشفى حمص الكبير ومشفى الرستن والفرن الآلي فيها.

ولفت عبد الكافي الخطيب رئيس مجلس مدينة القصير في تصريح لمراسلة سانا إلى دراسة إعادة تأهيل عدد من المنشآت الحيوية في المدينة منها مجمع المدارس والمنطقة الحرفية ومجلس المدينة موضحاً أن المدينة حالياً تضم 2500 عائلة تمت عودتهم على 3 دفعات من عام 2019 ومن المتوقع عودة ألف عائلة قريباً.

المهندس اسماعيل اسماعيل مدير الموارد المائية في حمص أشار إلى الجهود الكبيرة التي بذلت في إعادة تأهيل المشروعات المائية ورصد الاعتمادات اللازمة لها موضحاً أن الجولة اليوم شملت قناة الري ج 3 المتفرعة عن قناة جوسية الرئيسة والتي تمت إعادة تأهيلها هذا العام وفق عقد بقيمة 122 مليوناً تروي 5000 دونم مبيناً أن إرواء الأراضي يتم وفق برامج وضعت بالتعاون مع الجمعيات الفلاحية تحدد فيها نسب الإرواء والأوقات.

المهندسة منى محفوض رئيس دائرة التنمية الريفية والاسرية في مديرية زراعة حمص أوضحت أن نسبة تنفيذ مشروع سوق المنتج الريفي المقام في الحديقة البيئية بحي الادخار بلغت 75 بالمئة وأن الهدف من السوق الذي قدمت الحكومة منحة 160 مليون ليرة لتنفيذه هو التعريف بالمنتج الريفي بشكل دائم.

الدكتور فراس زريقة مدير المشفى الجامعي في جامعة البعث أوضح أن المشفى سيوضع بالخدمة خلال أيام وهو مجهز بأحدث التجهيزات وسيتم إقلاع العمل فيه مبدئياً بقسمي الإسعاف والعيادات وبشكل تدريجي وحسب توافر الإمكانيات والموارد سيتم توسيع العمل فيه مع العلم أنه تم مؤخراً وصول 45 طبيباً مقيماً إلى المشفى.

رئيسة القسم الهندسي في مديرية صحة حمص المهندسة ليال سلوم أشارت إلى إنهاء المرحلة الأولى من تنفيذ مشروع كتلة الطب النووي في مشفى حمص الكبير بتكلفة 500 مليون ليرة ويتم حالياً الإعلان عن المرحلة الثانية المتضمنة استكمال التجهيزات الأساسية بتكلفة مليار ومئة مليون ليرة.

وفيما يتعلق بمشفى الرستن بينت سلوم أنه خلال شهرين سيتم الانتهاء من المرحلة الأولى من تجهيز البنى التحتية من المشفى حيث بلغت نسبة التنفيذ فيها حالياً 50 بالمئة.

المهندس حسن طيباني رئيس مجلس مدينة الرستن بين أن نسبة التنفيذ في الفرن الآلي بالمدينة تبلغ 90 بالمئة وبانتظار تأمين خطوط الإنتاج لوضعه في الخدمة.

وتلا الجولة الوزارية اجتماع موسع عقد في المركز الثقافي ضم مديري المؤسسات والشركات الخدمية المعنية وأعضاء مجلس الشعب بالمحافظة حيث أكد وزير الموارد المائية الدكتور تمام رعد أهمية مشاريع شبكة الري المنفذة في أعالي العاصي والتي تروي 6800 هكتار وكذلك مشروع شبكة ري حمص-حماة التي تم تأهيلها العام الحالي وتروي 21 ألف هكتار حيث تساهم بمجملها في دعم الإنتاج الزراعي وتأمين مصدر دخل للمهجرين وتحقيق الاستقرار الاجتماعي لهم.

بدوره وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور بسام ابراهيم لفت إلى أهمية هذه الجولة في وضع رؤية مستقبلية للمشاريع ذات الأولوية منها مشروع كتلة الطب النووي في مشفى حمص الكبير كونه يخدم المنطقة الوسطى وكذلك مشفى الرستن الذي تم الطلب من مديرية صحة حمص وضع دراسة لإعادة تأهيل قسم الإسعاف فيه لوضعه بالاستثمار بالسرعة الممكنة لافتاً إلى أهمية إنجاز المشفى الجامعي والذي سيوضع بالخدمة الأسبوع القادم.

من جانبه استعرض محافظ حمص المهندس بسام بارسيك خطة المحافظة الاستراتيجية ومشاريع الخطة الاستثمارية للعام الحالي لجهات الإدارة المحلية والبيئة موضحاً أن الصعوبات التي تعترض تنفيذ مشاريع المنحة الحكومية تمت متابعتها مع اللجنة الوزارية سابقاً والتي قامت بدورها بمتابعتها مع الوزارات المعنية وتم وضع الحلول لتجاوزها.

وأشار بارسيك إلى أن المشاريع التي ستركز عليها المحافظة تشمل بنك المعلومات وخارطة التنمية الريفية والزراعية والتي ستكون بدورها أساساً لحل الكثير من المشكلات لافتاً إلى أنه تم خلال الجولة مناقشة دور القطاع الخاص في إعادة الإعمار وتعديل نظام ضابطة البناء وأهمية تبسيط الإجراءات أمام المواطنين والتوسع في مراكز خدمة المواطن البالغ عددها حاليا 20 مركزاً موزعة في المدينة والريف.

هنادي ديوب

انظر ايضاً

لجنة وزارية تتابع تنفيذ مشاريع خدمية وتنموية بدير الزور

دير الزور-سانا جالت اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة الواقع الخدمي والتنموي في دير الزور اليوم على …