تجمع شعبي لأهالي الغوطة الشرقية دعماً للاستحقاق الرئاسي

ريف دمشق-سانا

أقيم في بلدة بيت نايم في الغوطة الشرقية اليوم تجمع شعبي حاشد لأهالي بلدات الشيفونية وأوتايا والنشابية والميدعا وحوش الفارة وحوش نصري وحوش الضواهرة دعماً للاستحقاق الرئاسي وتأكيداً على المشاركة الواسعة في الانتخابات الرئاسية بعد غد الأربعاء.

وانطلق المشاركون في الفعالية بمسيرة سيارات من بلدة الشيفونية مروراً بالعديد من بلدات الغوطة الشرقية وصولاً إلى مكان التجمع الذي توافد إليه الأهالي من البلدات القريبة رافعين الأعلام الوطنية ومرددين هتافات وأناشيد وطنية لسورية وجيشها.

عدد من المشاركين في التجمع أكدوا على المشاركة الواسعة والفاعلة في الانتخابات استكمالاً لانتصار سورية ووفاء لدماء الشهداء ورسم ملامح مستقبل أفضل لهم ولأبنائهم.

رئيس بلدية الشيفونية برهان عبود أوضح في تصريح لـ سانا أن تجمع أهالي الغوطة تعبير صادق وتأكيد على الحرص على المشاركة في الاستحقاق الرئاسي وممارسة حقهم الدستوري وواجبهم الوطني بالإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية لمن هو قادر على إعادة إعمار سورية وقيادتها إلى بر الأمان.

من جهته لفت رئيس بلدية أوتايا فيصل الرقاد إلى أن أبناء الغوطة الشرقية تجمعوا قبل يومين من الاستحقاق الرئاسي ليقولوا كلمتهم للعالم بأن الشعب السوري هو من يقرر مستقبله بنفسه ويرفض التدخل الخارجي بشؤونه مبينا أن تجمع الأهالي صورة تعكس التلاحم الوطني والديمقراطية الحقيقي.

أما رئيس بلدية حوش الضواهرة أحمد الشرف فأشار إلى أن أهالي بلدات الغوطة سيشاركون بالانتخابات لاختيار المرشح الذي يحفظ كرامتنا ويدعم اقتصادنا الوطني لنقطع الطريق على كل من يحاول النيل من نسيجنا الوطني.

كما شهدت بلدة مخيم الوافدين القريبة من مدينة دوما تجما للأهالي ضمن احتفالية تخللتها عروض فنية واغان وطنية وفقرات شعرية جسدت أهمية المشاركة في الانتخابات الرئاسية مرحلة جديدة لذلك سنقوم باختيار ممثلنا بكل حرية وشفافية.

انظر ايضاً

مشاركة واسعة من أبناء النشابية ومسرابا في الغوطة الشرقية بالانتخابات

دمشق-سانا يشارك أبناء قرى وبلدات الغوطة الشرقية المحررة من الإرهاب بشكل كثيف في الانتخابات الرئاسية …