الشريط الأخباري

سيع بريف السويداء.. لوحة أخاذة تسحر الزائر بطبيعتها الخلابة وأوابدها الأثرية

السويداء-سانا

تتميز قرية سيع الواقعة إلى الشرق من مدينة السويداء بطبيعتها الجبلية الخلابة وهوائها العليل وأشجارها المثمرة والحراجية التي تنتشر بين حجارتها البركانية السوداء والتي تشكل مع أوابدها الأثرية لوحة أخاذة تسحر الزائر.

وتطل قرية سيع الريفية التي تتميز بارتفاعها عما حولها على بلدة قنوات الغنية بمعالمها التاريخية وتتمتع بمناخ معتدل صيفا وثلوج شتاء.

وتمتلك سيع مقومات سياحية وبيئية وأثرية مهمة بحسب مدير سياحة السويداء يعرب العربيد الذي أشار لـ سانا إلى أنها تشكل مقصداً سياحياً لعشاق السياحة البيئية وهواة ممارسة رياضة المشي والمغامرة لما تمتلكه من طبيعة ساحرة إضافة إلى وجود مسار للمشي يبدأ من مدينة السويداء مروراً ببلدة قنوات وصولا إلى سيع حيث يستغرق نحو ساعتين من السير على الأقدام ومسار آخر من سيع إلى سد الروم في منطقة ظهر الجبل السياحية وسط مزيج فريد بين آثار المنطقة والحجارة البركانية السوداء مع الأشجار الحراجية وبساتين التفاح وكروم العنب.

ولفت العربيد إلى أن وادي الغار الذي سمي قديما وادي الذهب يمر في قرية سيع ليكمل طريقه إلى بلدة قنوات وعليه عدد من الجسور كما أنه عندما تكثر الثلوج بالمنطقة يتشكل على إحدى البرك الرومانية جنوب شرق سيع شلالات بديعة المنظر تستمر أكثر من شهر حيث تعد هذه المنطقة غنية بمياه الينابيع وفيها عدد كبير من البرك التي صممت في عصر الرومان وأخرى صنعها الأهالي وأصحاب البساتين للاستفادة منها بري المزروعات.

وقال: “في الجهة الشمالية لتلة سيع تقع بركة كبيرة يسميها الأهالي “المطخ” تحتضن كميات من المياه للأغراض الزراعية فيما تتوزع البرك الحجرية الرومانية القديمة في الأراضي الزراعية المحيطة بها وعلى تلتها” مضيفاً إن قرية سيع من المواقع الأثرية المهمة في المحافظة وفي جنوب سورية باعتبارها كانت محجا لقبائل آرام والعرب في الألف الأول قبلالميلاد وخلدها الفنانون القدماء في لوحات رائعة زينوا بها مداخل معابدهم وشرفات منازلهم.

ومن أبرز آثارها معبد بعل شامين أو اله السماوات الذي يعد أضخم معبد أثري في جنوب سورية ويعود تاريخ بنائه الى الفترة الواقعة بين عامي 32 و1 قبل الميلاد ويتكون من هيكل وباحة ويتميز بجمال زخارفه النباتية المنحوتة بأشكال الكرمة إضافة إلى الشخصيات الصغيرة المعلقة على الأوراق المنقوشة على تيجان الأعمدة وذلك بحسب العربيد.

وبين العربيد أنه تم خلال مواسم التنقيب الماضية الكشف في سيع عن تمثال برونزي قديم يمثل اله الأطفال هاربو كرات وعدد من اللقى الحجرية والنقود المعدنية القديمة إضافة إلى كسر مذبح حجري وبقايا كتابتين يونانيتين ونقود تعود للفترتين النبطية واليونانية وأهم ما بقي من آثارها يعود إلى عصور الأنباط والرومان والبيزنطيين والعرب المسلمين.

وتبعد سيع نحو ثلاثة كيلومترات عن بلدة قنوات وتقع إلى الجنوب الشرقي منها ومساكنها القديمة مبنية بالحجارة البازلتية ومسقوفة بربد على أقواس وتتصل ببلدتي قنوات والمشنف وبقية قرى الجبل بطريق قديمة ما تزال بعض معالمها واضحة.

سهيل حاطوم

انظر ايضاً

قرية سيع في ريف السويداء