توزيع دفعة جديدة من الأبقار على المربين المتضررين في طرطوس

طرطوس-سانا

قدم المجتمع المحلي وعدد من الفعاليات الاقتصادية في طرطوس دفعة جديدة من الأبقار على المربين الذين فقدوا أبقارهم جراء إصابتها بمرض الالتهاب الجلدي العقدي.

وأكد مدير الزراعة في طرطوس المهندس علي يونس في تصريح للصحفيين أهمية المبادرة وخصوصاً بعد المرض الذي أصاب عدداً من الابقار وأدى إلى نفوقها وتضرر عدد من المربين وفقدانهم مصدر رزقهم.

وبين راتب إبراهيم عضو المكتب التنفيذي عن قطاع الزراعة أن المحافظة مستمرة في تقديم الدعم للمربين المتضررين حيث تم اليوم تنفيذ المرحلة الثانية التي شملت تقديم 32 بقرة علماً أن المرحلة الاولى شهدت تقديم 19 بقرة لافتاً إلى أن اختيار المستفيدين جاء بناءً على إحصائية كاملة لدى المحافظة عن عدد حالات النفوق والمتضررين الأكثر حاجة.

من جهته أشار محمد ديب مدير التخطيط بالمحافظة إلى أن مشروع دعم مربي الأبقار يستهدف المربين الذين فقدوا أبقارهم نتيجة مرض الالتهاب الجلدي العقدي ولم يبق لديهم أي حيازة.

بدوره أكد الدكتور نزيه سليمان رئيس دائرة الصحة الحيوانية بمديرية زراعة طرطوس أنه تم إجراء الفحص الكامل لهذه الابقار وهي سليمة وتمتلك صفات جيدة وخالية من الأمراض السارية والمعدية وذات صفات إنتاجية جيدة ومن عروق منتقاة ومحسنة.

وعبر المستفيدون عن ارتياحهم لهذه الخطوة التي تعكس تضامن السوريين في مواجهة الظروف الصعبة وخصوصاً في القطاع الزراعي والحيواني حيث قالت غادة حسن إن المبادرة أعادت الأمل لأسرتها التي فقدت بقرة كانت بمثابة مصدر الرزق الوحيد لها في حين قالت بدرية عيسى إن هذه المبادرة الطيبة تعيد الأمل لنا لنكمل عملنا ورأى محمد بري أن هذه الخطوة تسهم في مساعدة المربين في ظل الظروف المعيشية الصعبة وخصوصاً بعد فقدان مصدر رزق للكثيرين منهم كما أنها تساعد على استمرارهم بالعمل وبالتالي تأمين فرص عمل لهم ولأسرهم.

انظر ايضاً

افتتاح سوق الملابس الشتوية في طرطوس

تصوير: رياض علي