الشريط الأخباري

45 مفهوماً قانونياً في ورشات دليل المهارات الحياتية للتربية على ثقافة القانون

دمشق-سانا

45 مفهوماً قانونياً للمراحل التعليمية تتضمنها الورشات التدريبية لدليل المهارات الحياتية للتربية على ثقافة القانون التي أطلقتها وزارة التربية اليوم بالتعاون مع وزارة العدل والبرنامج الإنمائي للأمم المتحدة تحت عنوان “الحياة قانون ومهارة” وذلك في مركز الباسل بالمزة.

ولفت وزير التربية الدكتور دارم طباع في تصريح لمراسلة سانا إلى أهمية إدخال المفاهيم القانونية في المناهج الدراسية عن طريق الأنشطة بوجود أدلة مهارات وفق عمر المتعلم ومدى فهمه للقانون وصولاً إلى ايصال المواطن الى احترام القانون وليكون قادراً على ممارسة حياته بحرية.

بدوره وزير العدل القاضي أحمد السيد أوضح أن المجتمعات ترقى بقوانينها وتستحق الاحترام عند تطبيقها وهذه الخطوة تنم عن جهود تشاركية ولا سيما عندما يتعلم الأبناء الثقافة القانونية منذ بداية حياتهم لتنعكس على مسيرتهم الحياتية ومستقبلهم.

وبين رئيس لجنة نشر ثقافة القانون في المناهج التربوية القاضي المستشار عمار مرشحة أن وزارة التربية “المركز الوطني لتطوير المناهج التربوية” أنجزت المرحلة الأولى من خطة نشر ثقافة القانون في المناهج التربوية والمتمثلة بإعداد مصفوفة المعايير وأدلة مهارات الحياة وتابعت في المرحلة الثانية التدريب على هذه الأدلة وإجراء الدورة المركزية.

وأوضحت مديرة المركز الوطني لتطوير المناهج التربوية الدكتورة ناديا الغزولي أن ستين مدرباً من جميع المدارس سيشاركون في الدورة المركزية للتدريب على هذه الأدلة والتي تستمر لمدة شهر ويتم خلالها إلقاء المحاضرات والتدريب على الأنشطة ومهارات الحياة وعلى 45 مفهوما قانونياً للمراحل التعليمية جميعها ليتم نقل هذه الثقافة إلى مدارس سورية من خلال المتدربين المعلمين.

مدير التخطيط والتعاون الدولي في وزارة التربية الدكتور غسان الشغري أكد أن هذه الورشات تأتي لاستكمال وسد الثغرات في المعارف وبناء الاتجاهات لدى التلاميذ إذ لا بد من وضع مبادئ قانونية من خلال سلوكيات المعلمين والكادر الاداري والتدريسي وتحديد المسؤوليات والواجبات عبر أنشطة وحوار ومناقشة.

ممثل البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة علي كيالي أشار إلى أنه دعما لصمود وتماسك المجتمع ونشر مبادئ التنمية المستدامة قام البرنامج بدعم مشروع وزارة التربية لإدخال دليل الثقافة القانونية إلى المناهج التربوية لطلاب المدارس لإنشاء جيل واع ومجتمع يسوده احترام القانون.

من جهتها المدربة ميرفت تقلا اختصاصية علم نفس بينت أن التدريب يركز على تعريف المفهوم العام للمهارات الحياتية وبعض المفاهيم الأساسية القانونية إضافة إلى شرح دليلين الأول طفولي من الصف الأول للسابع يشمل 23 مفهوماً قانونياً والثاني للتعليم الثانوي ويشمل 22 مفهوماً.

نور يوسف-رحاب علي