المطران حنا: سورية تبنت القضية الفلسطينية ولا تزال تدافع عنها

القدس المحتلة-سانا

أكد المطران عطاالله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس أن سورية تبنت القضية الفلسطينية منذ اغتصاب فلسطين عام 1948 ولا تزال تدافع عنها موجها التحية لشعبها وجيشها وقيادتها الصامدين في وجه العدوان الذي يستهدفها منذ سنوات.

وأشار المطران حنا في تصريح لقناة السورية مساء اليوم إلى أن أولئك الذين تآمروا على سورية ولا يزالون هم ذاتهم المتآمرون على فلسطين ويسعون لتصفية القضية الفلسطينية.

وجدد المطران حنا التأكيد على أن القدس المحتلة تواجه خطراً حقيقياً نتيجة اعتداءات كيان الاحتلال الإسرائيلي ومخططاته الاستيطانية والتهويدية مشدداً على أن الشعب الفلسطيني لن يستسلم لممارسات الاحتلال بحقها وسيواصل الدفاع عن هويتها ومقدساتها العربية والإسلامية.

انظر ايضاً

المطران حنا: صمود الفلسطينيين سيفشل محاولات تهويد الأقصى

القدس المحتلة-سانا أكد المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس أن اقتحامات المستوطنين …