زاخاروفا تدعو واشنطن إلى عدم التدخل بالشؤون الداخلية للدول الأخرى

موسكو-سانا

دعت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا الولايات المتحدة إلى التعامل مع مشاكلها وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى.

وقالت زاخاروفا في منشور على صفحتها على فيسبوك تعليقا على ما نشرته السفارة الأمريكية في موسكو اليوم بخصوص المظاهرات غير المرخصة التي شهدتها عدد من المدن الروسية دعما للمعارض ألكسي نافالني إنه “يتعين على السفارة شرح نشر التجمعات غير المصرح بها في روسيا لوزارة الخارجية”.

وأضافت زاخاروفا: “ماذا يعني ما نشرته السفارة هل هو تثبيت للخطط أم تعليمات.. حتى المنظمون لم يعلنوا عن مثل هذه الخطط.. يمكننا أن نتخيل ما كان سيحدث إذا نشرت السفارة الروسية في واشنطن خريطة لطرق الاحتجاج تشير إلى نقطة النهاية في مبنى الكابيتول كان سينتهي هذا التوجيه بهستيريا عالمية من السياسيين الأمريكيين بما في ذلك الشعارات المعادية للروس والتهديدات بفرض عقوبات وطرد الدبلوماسيين الروس”.

وشهدت مدن روسية عدة اليوم تجمعات ومظاهرات غير مرخصة تأييدا لنافالني حيث سقط جريح من قوات مكافحة الشغب الروسية في موسكو خلال الصدامات التي جرت مع المحتجين.

وأكدت مفوضة الرئيس الروسي لحقوق الأطفال انا كوزنيتسوفا أن مؤيدي السياسي أليكسي نافالني يستغلون الأطفال بشكل كبير في مظاهراتهم غير المرخصة التي ينظمونها في عدد من المدن الروسية.

وأعلن الكرملين أمس أن الدعوات إلى المشاركة في تجمعات غير مصرح بها وحث الشباب والأطفال على الانخراط فيها أمر غير مقبول.

وأوقفت قوات الأمن الروسية نافالني الأحد الماضي لدى وصوله إلى مطار شيريميتفو قادما من ألمانيا تنفيذا لأمر قضائي سابق صدر بحقه بتهمة الاحتيال.

انظر ايضاً

موسكو: الإعلام الأمريكي مستمر بنشر الأكاذيب حول محطة زابوروجيه

موسكو-سانا أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن وسائل الإعلام الأمريكية مستمرة في نشر المعلومات المغلوطة والزائفة …