تجارب المرحلة الثانية من لقاح كوفيد19 في الصين تتحقق من أمانه وتحفيزه استجابة مناعية

لندن-سانا

ذكرت مجلة لانسيت الطبية البريطانية اليوم أن التجارب التي تجريها الصين للمرحلة الثانية للقاح المضاد لفيروس كورونا تشير إلى أنه آمن ويحفز استجابة مناعية.

ووفقاً لدراسة أجرتها المجلة ونشرت اليوم فإن النتائج توفر بيانات من مجموعة أوسع من المشاركين مقارنة بتجارب المرحلة الأولى التي نشرت في أيار الماضي حيث شملت تجربة المرحلة الأولى 108 بالغين أصحاء وأظهرت نتائج واعدة.

وقال البروفيسور تشو فنغ تساي من مركز مقاطعة جيانغسو الصينية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن تجارب المرحلة الثانية تضيف المزيد من الأدلة على السلامة والقدرة المناعية في عدد أكبر من السكان مقارنة بتجربة المرحلة الأولى وهذه خطوة مهمة في تقييم هذا اللقاح التجريبي في مرحلة مبكرة كما أن تجارب المرحلة الثالثة جارية حالياً.

وأجريت تجارب اللقاح في مدينة ووهان وسط الصين بمشاركة 508 أشخاص ثلثهم تراوحت أعمارهم بين 18 و44 عاماً وربع المشاركين تراوحت أعمارهم بين 45 و54 سنة و13 بالمئة منهم تزيد أعمارهم على 55 عاماً.

وقالت البروفيسور تشن وي من معهد بكين للتكنولوجيا الحيوية إنه نظراً لأن المسنين يواجهون مخاطر عالية للإصابة بأمراض خطيرة تصل إلى حد الموت بسبب عدوى كوفيد19 فإنهم فئة مستهدفة مهمة للقاح.

وأوضحت تشن أنه من المحتمل أن تكون هناك حاجة إلى جرعة إضافية للحث على استجابة مناعية أقوى لدى كبار السن لكن هناك المزيد من الأبحاث جارية لتقييم ذلك الأمر.

انظر ايضاً

تحذير من انهيار النظام الصحي في مقاطعة ساسكاتشوان الكندية بسبب نقص الممرضات

اوتاوا-سانا حذرت نقابة الممرضات في مقاطعة ساسكاتشوان غرب كندا من انهيار النظام الصحي