الشريط الإخباري

استطلاع: 92% من الناخبين المتحدرين من أصول إفريقية يدعمون بايدن

واشنطن-سانا

كشف استطلاع جديد للرأي أن أغلبية الأميركيين المتحدرين من أصول إفريقية باتوا يدعمون مرشح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة جو بايدن نظراً للنهج والخطاب العنصري الذي يعتمده الرئيس دونالد ترامب والذي ألقى بظلاله على المجتمع الأميركي.

ووجد الاستطلاع الذي أجرته صحيفة واشنطن بوست أن 92 بالمئة من الناخبين المسجلين من أصول إفريقية يدعمون بايدن في مواجهة ترامب مؤكدين أن العنصرية والعنف المتفشيين في أوساط الشرطة الأميركية هما القضيتان الرئيستان في اختيارهما لمرشح الرئاسة الأميركية.

وبحسب الاستطلاع فإن 87 بالمئة من الأميركيين السود كبار السن يعتقدون أن بايدن متعاطف مع مشكلات المتحدرين من أصول إفريقية لكن هذه النسبة تنخفض إلى 66 بالمئة بين فئة الشباب الذين تقل أعمارهم عن 40 عاماً.

ويعتقد 94 بالمئة من الأميركيين السود الذين شاركوا بالاستطلاع أن الولايات المتحدة بحاجة لمواصلة إجراء تغييرات تمنحهم حقوقاً متساوية مع نظرائهم البيض فيما أعرب 90 بالمئة عن رفضهم الطريقة التي تعامل بها ترامب مع جريمة قتل الأميركي من أصل إفريقي جورج فلويد على يد الشرطة الأميركية.

وأبدى 76 بالمئة منهم عدم رضاه عن تعامل إدارة ترامب مع الاحتجاجات التي أعقبت هذه الجريمة في حين أعرب 87 بالمئة منهم عن اعتقادهم بأن ترامب “متحيز ضد الأميركيين السود”.

وكان استطلاع للرأي أجرته صحيفة نيويورك تايمز الأميركية حول حظوظ المرشحين للانتخابات الرئاسية الأميركية المقرر إجراؤها في تشرين الثاني المقبل أظهر أمس تقدم المرشح بايدن على ترامب بفارق 14 نقطة.

انظر ايضاً

السفارة الروسية في واشنطن: الولايات المتحدة تشن حملة لتشويه سمعة الصحفيين الروس

واشنطن-سانا أكدت السفارة الروسية لدى الولايات المتحدة أن الأخيرة تحاول تشويه صورة الصحفيين الروس