الشريط الأخباري

تجدد اقتتال مرتزقة الاحتلال التركي فيما بينهم في مدينة رأس العين بريف الحسكة

الحسكة-سانا

أصيب عدد من مرتزقة النظام التركي من المجموعات الإرهابية جراء تجدد الاقتتال فيما بينهم في مدينة رأس العين شمال غرب الحسكة على خلفية اتهامات بالخيانة ومحاولات اغتيال متبادلة.

وذكرت مصادر أهلية لمراسل سانا أن اقتتالا بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة اندلع فيما بين مرتزقة الاحتلال التركي التابعين لما يسمى “فرقة الحمزات” وما يسمى “أحرار الشرقية” بمدينة رأس العين على خلفية اتهامات بالخيانة وإدخال وتفجير سيارات مفخخة في المدينة ما أدى إلى إصابة عدد من الإرهابيين.

ولفتت المصادر إلى أن الاشتباكات التي تركزت عند دوار الحسكة في مدينة رأس العين تسببت بحالات هلع لدى السكان واحتراق عدة سيارات للمجموعات الإرهابية المتقاتلة.

وأدخل الاحتلال التركي في نيسان الماضي عدة أرتال من الآليات العسكرية إلى مدينة رأس العين وريفها في محاولة لوقف الاقتتال فيما بين مرتزقته على خلفية خلافات بينهم حول تقاسم المسروقات والنفوذ واستباحة منازل الأهالي بعد تهجيرهم منها.

انظر ايضاً

أضرار مادية بقصف لمرتزقة النظام التركي على ريف الرقة الشمالي

الرقة-سانا جددت مرتزقة قوات الاحتلال التركي من التنظيمات الإرهابية عدوانها على القرى الآمنة