الشريط الأخباري

منظمات إسلامية كندية تندد بدعوة “جهادي” إلى شن هجمات إرهابية في بلاده

أوتاوا-سانا

نددت منظمات اسلامية كندية اليوم بدعوة أطلقها “جهادي” كندي إلى شن هجمات إرهابية ضد بلاده الشريك في “التحالف الدولي” ضد تنظيم “داعش” الإرهابي.

وقال بيان لمدير المجلس الوطني للمسلمين الكنديين احسان جاردي نقلته وكالة الصحافة الفرنسية: “ندين عنف وتطرف تنظيم /داعش/ والتنظيمات الارهابية الأخرى” مؤكدا أنه لا شيء يبرر مثل هذه الأعمال.

من جهته قال وزير الامن العام الكندي ستيفن بلانيه بعد بث الشريط: “إن الارهاب يشكل تهديدا فعليا وخطرا للكنديين ويجب أن نبقى يقظين”.

وقال اسكندر الهاشمي المتحدث باسم مجلس الائمة في كندا: “إن محاولة تبرير الهجمات ضد الابرياء مخالفة لتعاليم الإسلام”.

وكان المركز الأمريكى لرصد المواقع التابعة للتنظيمات الإرهابية /سايت/ عرض أمس شريط فيديو يهدد فيه كندي بتنفيذ عمليات إرهابية ردا على الضربات الجوية التى تشارك فيها كندا.

وتخشى الدول الاوروبية ودول الغرب من عودة الإرهابيين الأوروبيين الذين انضموا إلى التنظيمات الارهابية في سورية والعراق والقيام بأعمال إرهابية داخل بلدانهم.