الشريط الأخباري

يوم تعريفي بمشاريع ومنح “إيراسموس بلس” بجامعة البعث

حمص-سانا

ناقش المشاركون بندوة أقامتها جامعة البعث اليوم بالتعاون مع المكتب الوطني لبرنامج إيراسموس بلس في سورية بعنوان اليوم التعريفي بمشاريع ومنح ايراسموس بلس كيفية التقدم الى مشاريع بناء القدرات في التعليم العالي وإمكانيات التعاون مع جامعات أوروبية مختلفة من خلال هذا البرنامج في كلية الهندسة
المعمارية بالجامعة.1

وأكد المدير الوطني لمشاريع تيمبوس رامي أيوب أن هذا النشاط يهدف إلى تعريف الأساتذة والطلاب الأكاديمين بكيفية التقدم لمشاريع بناء القدرات بمجال التعليم العالي بالتعاون مع الجامعات الأوروبية معتبرا أن برنامج إيراسموس من البرامج المهمة لتمويل التعليم العالي وهو استكمال لمرحلة تيمبوس الذي يهدف إلى تعزيز التفاهم بين الثقافات.

وأشار إلى أن سورية شاركت بـ 47 مشروعا في تيمبوس منها 33 مشروعا حول تطور المناهج بمشاركة 800 أكاديمي من قطاع التعليم العالي حيث ساهمت هذه المشاريع في تلبية الأولويات الوطنية منوها بأن التعاون بين مؤسسات التعليم العالي السورية والأوروبية سيستمر حتى عام 2020 ضمن هذا البرنامج.

بدوره بين رئيس جامعة البعث الدكتور أحمد مفيد صبح أن هذه المشاريع تسهم في تطوير الجامعات بمشاركة أساتذة من جامعات اخرى مشيرا إلى الفائدة الكبيرة التي يمنحها هذا البرنامج لطلاب الدراسات العليا.

من جانبها لفتت العاملة في المشروع رلا حكيمة الى ان هذا المشروع الأوروبي يهدف إلى بناء علاقات ثقافية بين الأشخاص والطلاب والعاملين في مجال التعليم العالي من خلال التبادل بين الطلاب والمدرسين الجامعيين مع دول الاتحاد الأوروبي اضافة الى بناء علاقات بين الجامعات ورفع وتيرة الحوار بينها مع التركيز
على أعلى مستويات الجودة.1

وأكد عدد من أساتذة الجامعة المشاركين بهذا اليوم التعريفي أهمية البرنامج كونه يقدم مجموعة من الفرص لطلاب التعليم العالي ومرحلة الماجستير وطلاب الدكتوراه والعاملين في مجال التعليم العالي ومؤسساته في شتى أنحاء العالم حيث يستطيع الطلبة المشاركة بأي مشروع له علاقة بتطوير الإدارة الجامعية والاستقلالية المادية وعلى مستوى ضمان الجودة ومشاريع لتحسين سياسة الاستيعاب الجامعي واخرى تتعلق بتطوير الشراكات اضافة الى علاقة التربية مع البحث العلمي والإبداع وغيرها.

حضر الندوة نواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات وعدد كبير من المختصين و الطلبة.

ويهدف برنامج إيراسموس بلس في سورية الذي يغطي الفترة ما بين 2014 و2020 إلى تطوير أنظمة التعليم العالي في الدول الشريكة ودعم التعاون بين المؤسسات التعليمية والجامعات في هذه الدول بهدف تحسين سياسات تداخل الاختصاصات بين الكليات في الجامعات وضمن الجامعة الواحدة والاستفادة من المنح الدراسية التي يقدمها البرنامج من أجل بناء القدرات وتأهيل المعيدين وصولا لطلاب الدكتوراه حيث بلغ الدعم المخصص للبرنامج في الدول الشريكة /15/ مليار يورو.