الشريط الأخباري

خبير روسي: معرض دمشق الدولي حقق نجاحات كبيرة وسورية تتجه نحو إنعاش اقتصادها

موسكو-سانا

أكد كبير الباحثين في معهد الاستشراق التابع لوزارة الخارجية الروسية يوري زينين أن سورية أثبتت مجددا قدرتها على تنظيم فعاليات اقتصادية كبيرة بمستوى معرض دمشق الدولي الذي حقق نجاحات كبيرة في المجالات الاقتصادية والتجارية والسياسية والثقافية والاجتماعية.

وقال زينين في تصريح لمراسل سانا في موسكو إن “أهمية معرض دمشق الدولي تتزامن مع خروج سورية من فترتها العصيبة وتتجه نحو إنعاش الاقتصاد الوطني وإعادة بناء البنية الاقتصادية التحتية التي دمرتها الحرب الإرهابية بدعم من التدخل الخارجي” موضحا أن المعرض كفعالية كبيرة أسهم في زرع الثقة في نفوس السوريين وتعزيز الروح المعنوية لديهم بوطن أثبت أنه قادر على الانتصار في الحرب والانتصار في بناء غد أفضل لأبنائه.

وأضاف الخبير الروسي إن “معرض دمشق الدولي له جذور عميقة في حياة الشعب السوري حيث ينظم منذ عام 1961 وليومنا هذا وقد حالفني الحظ أن احضر فعاليات هذا المعرض في العهد السوفييتي ما ترك لدي انطباعات لا تنسى واليوم أن فعاليات معرض دمشق الدولي وعلى الرغم من أهميتها الاقتصادية فهي تتجاوز هذه الحدود لترقى بجدواها إلى مستوى الانتصارات التي تحققها سورية في حربها ضد الإرهاب”.

ولفت زينين إلى إن المعرض يعتبر ساحة دولية واسعة توفر فرص العمل التجاري بين المنتجين الأجانب والمحليين ويسهم في جذب الاستثمارات إلى سورية للمشاركة في إعادة إعمار البلاد ويزيد من فرص العمل للشباب السوري مشيرا إلى أن الشركات الروسية من القطاعين العام والخاص شاركت بنشاط في فعاليات معرض دمشق الدولي في دورته الـ61 وأبرمت العديد من الاتفاقيات لتضيف لبنة أخرى في بنية التعاون الروسي السوري في مختلف المجالات.

انظر ايضاً

مباحثات سورية بيلاروسية في المجال الطبي والهندسي

مينسك-سانا بحث وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سهيل عبد اللطيف وإدارة مؤسسة “بيل ميد بريباراتي” …